أخبار الجمعية

ندوة الكترونية حول “الاليات والمعالجات لتنفيذ قانون مكافحة الاتجار بالبشر رقم 28 لسنة 2012”

نفذت #جمعيةنساءبغداد ندوة الكترونية حول “الاليات والمعالجات لتنفيذ قانون مكافحة الاتجار بالبشر رقم 28 لسنة 2012” بأستضافتها مستشارة رئيس الجمهورية لشؤون المرأة السيدة خانم لطيف وعضو المفوضية العليا لحقوق الانسان عضو اللجنة المركزية لمكافحة الاتجار بالبشر د.فاتن الحلفي والوزير السابق ورئيس قسم العلوم السياسية في كلية القانون والعلوم السياسية في الجامعة العراقية د.بشرى الزويني وذلك في يوم السبت 18 تموز 2020 وعبر تطبيق برنامج الزوم بمشاركة وانضمام (61 ) شخص ، اذ يسرت الندوة رئيسة الجمعية السيدة ليزة نيسان حيدو ودارت محاورها حول قانون الاتجار بالبشر وعمل اللجنة الحكومية المعنية بالاتجار بالبشروالتي تتشكل برئاسة وزارة الداخلية ومشاركة عدد من الجهات ، كما اشير الى وجود العديد من الانواع مثل المتاجرة بالأعضاء البشرية والتسول والتي تعتبر من ضمن منظومة الاتجار بالبشر اضافة الى ذكر الاحصائيات التي تدخل ضمن هذا المجال ، ودور الحكومة في فتح دار لأيواء الناجيات في بغداد.

كما تم ذكر التحديات الحالية التي تتمثل بقرار القضاة بعدم أعتبارها ضحية ويتم درجها ضمن قانون البغاء بالاضافة الى التطرق الى مدى تطابق القانون مع المواثيق الدولية للاتجار بالبشر ، تم التشديد على دور منظمات المجتمع المدني في العمل على هذا القانون وضرورة تبني التقاريرالناتجة عن منظمات المجتمع المدني من قبل الهئيات او المؤسسات الحكومية أضافة الى شرح الاثار النفسية والاقتصادية والصحية المترتبة على الاتجار بالبشر والاستغلال للنساء والفتيات .

رفعت العديد من التوصيات والتي تمثلت بأهمية المعرفة بأطلاق الشبكة النسوية لمكافحة الاتجار بالبشر التي تم تشكيلها حديثا في 26-6-2020 من قبل مكتب الامم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، متابعة توصيات التقارير الدولية ومتابعة تنفيذها من قبل الاجهزة الدولية، التفريق بين قانون مكافحة البغاء وقانون الاتجار بالبشر، وضرورة تعديل قانون الاتجار بالبشر وجعله متلائما مع المعايير الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى