مكتب الكرادة

     أجتماع نقاشي ألكتروني مع صناع القرار في مجلس النواب العراقي للضغط وتمرير مشروع قانون مكافحة العنف الاسري

       
    189 مشاهدة   |   0 تقييم
    تحديث   05/05/2020 3:21 صباحا

    عقدت جمعية نساء بغداد أجتماعآ الكترونيآ مع صناع القرار في مجلس النواب العراقي مع السيدة أنتصار الجبوري رئيسة لجنة المرأة والاسرة والطفولة لمناقشة الاجراءات التي أتخذت لتمرير مشروع قانون مكافحة العنف الاسري كأستجابة عاجلة لتصاعد وتيرة العنف الاسري في المجتمع العراقي تزامنآ مع فرض أجراءات الحجر المنزلي أثر وباء كورونا بتاريخ 28 نيسان 2020؛ ضمن مشروع ( تعزيز مشاركة المرأة في القيادة وعملية صنع القرار ) بدعم من منظمة مساعدات الشعب النرويجي.

    يسرت الاجتماع مديرة المشروع المحامية رشا خالد ودارت محاوره حول (التعرف على الخطوات المتخذة من قبل صناع القرار أزاء العنف الاسري ، التحديات ، التوصيات) أذ أشارت السيدة أنتصار الجبوري الى أبرز الخطوات التي بادرت باتخاذها والمتمثلة بعقد أجتماعات أستثنائية وعاجلة  مع مستشارة رئيس الوزراء لشؤون المرأة السيدة حنان الفتلاوي ومدير عام دائرة تمكين المرأة السيدة أبتسام عزيز ورئيسة تحالف البرلمانيات العراقيات السيدة ألا طالباني لمناقشة سبل الحد من ظاهرة العنف الاسري التي ازدادت تزامنآ مع أزمة الوباء ولتوفير الحماية للضحايا الذين أغلبهم من النساء والأطفال، كذلك عقدت أجتماع نقاشي مع السيد فائق الزيدان رئيس مجلس القضاء الاعلى طالبة منه أتخاذ أجراءات بديلة  لردع مرتكبي العنف الاسري بتفعيل النصوص القانونية التي يتضمنها  قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969 التي هي شبه معطلة كحل مؤقت حتى تمرير مشروع قانون مكافحة العنف الاسري كذلك شملت خطواتهم مقابلة  وزير الداخلية ومقابلة الامين العام السيد حميد الغزي  ومقابلة السيدة جنين بلاسخارت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق  بغية حث الجميع على تظافر الجهود وأختصار المسافات والوقت لاقرار القانون على عجالة، أما عن التحديات فأبرزها ان حكومة تصريف الاعمال ليس من حقها تمرير القانون وهذا ما أخر تشريعه  أيضآ معارضة بعض رؤساء الكتل عليه لذات الاسباب السابقة كونهم يرونه مقيد للسلطة الابوية ويناقض حق التأديب كذلك أن المسودة تحتاج الى مزيد من التعديلات كي تحقق الردع لمرتكبي العنف الاسري والحماية والرعاية والتأهيل للضحايا.

    وأختتم الاجتماع بجملة توصيات أبرزها أشراك رؤساء الكتل المعارضين في الدورات التدريبية التي تقيمها الجمعية حول الجندر محاولة للتأثير في قناعاتهم وتفكيرهم كذلك توسيع العلاقات مع الاعلام وتعزيز التنسيق مع باقي منظمات المجتمع المدني وتوحيد الجهود سعيآ لتحقيق الهدف المنشود والمتوازي مع المادة 29 من الدستور العراقي.




    توقيت بغداد
    Copyright © www.bwa-iraq.org . All rights reserved
    3:45